يتم استخدام ملفات تعريف الارتباط أوالكوكيز (Cookies) لضمان سهولة تصفح الموقع. إذا قمت بالاستمرار، سيقوم جهازك بالسماح بتخزين هذه الملفات المتعلقة بموقع هيئة الصحة دبي.

تغيير حجم النص

استخدم الأزرار أدناه للتحكم في حجم النص

التحكم بالتباين

استخدم الخاصية أدناه لتحكم في التباين

قراءة النصوص

قم بالاستماع إلى محتوى الصفحة بالضغط على مشغل الصوت.

ReadSpeaker

اكتشف المزيد عن خيارات سهولة التصفح

قراءة المزيد

طباعة الصفحة

القطامي: الهيئة تزخر بكفاءات نسائية إماراتية لها خبرتها تتولى العديد من المناصب

28/08/2019

أظهر تقرير رسمي لهيئة الصحة بدبي، جانب العطاء والبذل رفيع المستوى الذي تتسم به المرأة الإماراتية، وعمق الجانب الإنساني والخيري، الذي ترجمته مجموعة كبيرة من النساء الإماراتيات في التبرع بالدم، ممن بادرن بمنتهى الإيثار وعن طيب نفس لإنقاذ أرواح آلاف المصابين والمرضى في مختلف المستشفيات ممن توقفت حياتهم على نقطة دم. وقال التقرير إن المرأة الإماراتية دائماً في مقدمة المتبرعين بالدم، وقد وصل عدد الإماراتيات المتبرعات بالدم خلال السنوات الثلاث الماضية ما يقارب 1500 متبرعة، من بينهن أعداداً كبيرة ممن يتبرعن بصورة متواصلة ومنتظمة، فيما وصل عدد وحدات الدم للمتبرعات الإماراتيات 1988 وحدة دم. وأشار التقرير إلى النموذج المثالي للعطاء، الذي قدمته المرأة الإماراتية، في جانب الإيثار بالدم لإنقاذ حياة الآخرين، حيث تراوحت أعمار المواطنات المتبرعات بالدم بين 20 و62 سنة، وقد تبين من التقرير نفسه أن إماراتية تبلغ من العمر 62 عاماً تبرعت بالدم 31 مرة، ومواطنة أخرى في العمر نفسه 29 مرة، وتبرعت شابة إماراتية عمرها 20 سنة 9 مرات، إلى جانب مواطنات ضربن مثالاً يحتذى في هذا الجانب الإنساني. وبمناسبة يوم المرأة الإماراتية وضمن احتفاء هيئة الصحة بدبي، فقد اعتمد معالي حميد محمد القطامي المدير العام لهيئة الصحة بدبي " ساعات سعادة" للموظفات المواطنات، تقديراً لدورهن البالغ في عمليات التطوير التي تشهدها الهيئة والقطاع الصحي في دبي، وتحفيزاً لهن على مواصلة العطاء والنجاح والتميز. وفي مقدمة رسالة وجهها للمواطنات المنتسبات لأسرة هيئة الصحة بدبي، رفع معاليه أسمى آيات الشكر والامتنان لقيادتنا الحكيمة، لما توليه من اهتمام بالغ ورعاية خاصة بالمرأة الإماراتية، مؤكداً معاليه أن توجيهات قيادتنا الدائمة بتمكين المرأة، هي التي حفزت المواطنات على النجاح والتفوق محلياً وعالمياً في مختلف المجالات، وهو ما جعلها رمزاً للفخر في كل الميادين، وعنواناً مميزاً للحياة والسعادة والأمل. كما أعرب معاليه عن اعتزاز الهيئة بالمواطنات، وما تحققه المرأة الإماراتية في المجال الطبي، الذي أثبتت فيه جدارة، وحققت فيه نجاحات متوالية على مستوى التخصصات كافة، مؤكداً أن الهيئة تزخر بكفاءات نسائية إماراتية لها خبرتها تتولى العديد من المناصب القيادية والإشرافية والتنفيذية، وأنها تقوم بدورها بكل مسؤولية. في السياق نفسه احتفت الهيئة بالموظفات المواطنات في إدارتها العامة وجميع منشآتها الطبية المنتشرة في ربوع دبي، حيث تم توزيع الورود والهدايا التذكارية، عرفاناً بمكانة المرأة وقيمة دورها في القطاع الصحي وإسهاماتها اللافتة في تطوير هذا القطاع الحيوي.

وصل صوتك

الرجاء النقر على الأيقونة الصحيحة
Knife and fork

إسأل لطيفة

المحادثة الفورية

الرجاء تزويدنا بالمعلومات التالية للبدء بالمحادثة مع احدى موظفينا

متصل
جاري الكتابة

شكراً للتواصل معنا اليوم. يرجى تقييم مستوى الخدمة المقدمة. نتمنى لك يوماً سعيداً

نشكرك على وقتك للمشاركة في استطلاع رضا المتعاملين.